عزت عمر


كاتب وناقد سوري، مقيم بدولة الإمارات منذ 1990.
ولد في منبج ودرس في مدارسها، وتخرّج من كلية الآداب بحلب عام 1977.
عمل في مديرية الثقافة بحلب وفي معهد التراث العلمي العربي بجامعة حلب حتى عام 1990.
عضو اتحاد كتاب وأدباء الإمارات. عضو هيئة تحرير الموسوعة الوطنية الثقافية لدولة الإمارات العربية المتحدة. حكّم جوائز أدبية عدّة. وشارك في ندوات نقدية داخل الدولة وخارجها.
يكتب قصّة الطفل والنقد الأدبي في الصحافة المحلية والعربية.
له من الأعمال الإبداعية:
ـ "قفص يبحث عن عصافير". رواية نشرت في ملحق جريدة الخليج 1991 كمسلسلة أسبوعية على عشر حلقات.
ـ "النوافذ الذهبية" مجموعة قصصية للأطفال، صدرت عن دائرة الثقافة والإعلام، الشارقة، 1996.
ـ سلسلة روايات غسّان، 13 رواية للناشئة، عن دار عمون للنشر، الأردن 2001.
ـ "أجنحة الفراشات"، مجموعة قصصية للأطفال، عن مراكز الطفولة والناشئة الشارقة، 2002.
ـ "نائم فوق الغيمة" قصة طويلة للأطفال، المجلس الأعلى للأسرة، الشارقة، 2003.
ـ سفينة الأمنيات، رواية للفتيات والفتيان، قيد الطباعة.
ـ كرة الكريستال، مجموعة قصصية للأطفال، قيد الطباعة.
ومن النقد والدراسات:
ـ "مرايا البحر" دراسات نقدية في القصّة والرواية في الإمارات، دائرة الثقافة والإعلام، الشارقة، 2001.
ـ "صفحات من الأدب الطبي العربي، دعوة الأطباء ـ ابن بطلان نموذجاً" تحقيق، دار الفكر، دمشق. 2003
ـ "توجّهات الخطاب السردي في الرواية الإماراتية والعربية" قراءات تحليلية، دائرة الثقافة والإعلام، الشارقة، 2003.
ـ الفراشات المسحورة: ديموقراطية الحوار لا ديموقراطية المصالح، مؤسسة الانتشار العربي، بيروت، 2005
ـ استعادة المشترك الإنساني/"رؤية في القصيدة الجديدة"، دائرة الثقافة والإعلام، الشارقة، 2008.
ـ سفراء الخيال/أصوات شعرية سورية في الإمارات، وزارة الثقافة، أبو ظبي، 2009.
ـ ينابيع الكلام/ أصوات قصصية سورية في الإمارات، وزارة الثقافة، أبو ظبي، 2009.
مخطوطات جاهزة للطباعة:
ـ زمن آخر... مجموعة قصصية.
ـ ظاهرة العنف ومدلولاتها في الخطاب الروائي والقصصي.
ـ الثقافة العربية وأسئلة الحداثة والهوية، قراءات تحليلية لنحو 60 كتاباً.
موقع إليكتروني: www.izzatomar.com
بريد إليكتروني izzatomar@yahoo.com


يكتب في

أدب إجتماع تراجم قصة شعر أطفال
عزت عمر

الرابط الإلكتروني الرابط الإلكتروني


من كتبهكل الكتب لهذا المؤلف


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
20089
المؤلفون
11801
الناشرون
1359
الأخبار
7395

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة