زايد في رحاب الشعر والشعراء


تأليف :

الناشر : دبي : مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية

سنة النشر : 2017

عدد الصفحات : 130

السلسلة : أعلام من الإمارات ، 21

ردمك ISBN 9789948102052

الوسوم - أدب - شعر

تقييم الكتاب

شارك مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


يقدم الكتاب قراءة جماليَّة في قصائد المغفور له الشيخ زايد بن سُلطان آل نهيان، إذ برز، رحمه الله، في رحابها، الإنسان والشاعر والقائد الحكيم الذي أعطى للقصيدة الشِّعريَّة الإماراتية وفرتها الوجودية، بل ومعناها وحضورها في الحياة الإنسانيَّة والأدبيَّة في الإمارات.جاء الفصل الأول بعنوان «الوالد في شعر الشيخ سُلطان بن زايد»، وتناول فيه المؤلف قصيدة «بعد الرسول وصحبه تأتي لنا»، وهي قصيدة كتبها سمو الشيخ سُلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، بحق والده الشيخ زايد، كشف فيها المؤلف عن جماليات القصيدة المؤلفة من 12 بيتاً شعرياً.وجاء الفصل الثاني بعنوان «تجربة التواصل الإنساني.. الأنا والآخر شعراً»، وفيه يبين الباحث أن الشِّعر النبطيّ هو أحد الفنون الأدبية الأكثر تمثيلاً لموضوع «الآخر» في قصائد قرضها شُّعراء إماراتيون، وعلى رأسهم الشَّيخ زايد الذي كانت مسيرته الشِّعريَّة حافلة بصور تمثيل الآخر شعرياً في الكثير من قصائده، عندما كان خطابه الشِّعري لصيقاً بحياته القيادية والمجتمعية والأسرية، بما فيها من علاقات إنسانية فاعلة انعكست في قصائده الشِّعريَّة.ويدرس المؤلف جماليات هذا التواصل بين الشيخ زايد ومانع سعيد العتيبة والشاعر حمد بن سوقات، ويبين كيف كان الشيخ زايد يحتفظ بعلاقات صداقة وثيقة مع رفاق العمر والوطن، لا سيما الشعراء، ومنهم: محمد بن سلطان الدرمكي.عنون المؤلف ثالث الفصول بـ«مرئيات الحياة المرئية»، ويتوقف عند قصيدة من قصائد الشيخ زايد بعنوان: «دنيا م أحلى وطرْها.. فيها زهتْ الأنوار»، وهي قصيدة حافلة بالمعطيات المرئية والنفسية والوجدانية، إضافة للمعطيات التي تصور جماليات الطبيعة.وخصص الفصل الرابع للمرأة الإماراتية الشاعرة، التي قالت قصائد في الشيخ زايد، ذلك تحت عنوان «زايد في مخيال الشاعرات الإماراتيات».. واصطفى منهن المؤلف: مريم خميس «أم طارق» في قصيدتها «تسلم يا بوسُلطان دهر وسنينات»، وشمسة المحيربي في قصيدتها «بو خليفة طير السعد»، وأم عيسى المهيري في قصيدتها «الله كم زايد نحبَّه».وبعنوان «المشاكاة في شعر الشيخ زايد»، جاء الفصل الخامس، وفيه استحضر الباحث من روائع ما دار من مُشاكاة شعريَّة بين المغفور له الشَّيخ زايد بن سُلطان آل نهيان، وصاحب السمو الشَّيخ محمَّد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.وذلك في قصيدتين رائعتين من بين قصائد عدَّة؛ فقد كتب صاحب السمو الشَّيخ محمَّد بن راشد آل مكتوم، قصيدة إلى الشَّيخ زايد بعنوان «مرحبا بك عد ما قلنا»، وهي قصيدة ذات خطاب ترحيبي يدعوه فيها لزيارة دبي لحضور أحد مهرجانات سباق الهجن، فرد عليه الشيخ زايد بقصيدة مشاكاة أيضاً.كما ضم الكتاب ملحقين، الأول بعنوان «الكُوس.. في ونَّة الظفرة الإماراتيَّة.. قيم وجدانيَّة وتعبيرات جماليَّة». والثاني «شعراء آل نهيان» . http://www.albayan.ae/books/author-book/2017-11-28-1.3114071



هل قرأت هذا الكتاب أو لديك سؤال عنه؟ أضف تعليقك أو سؤالك

تعليقات الزوار


زايد في رحاب الشعر والشعراء
التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
19929
المؤلفون
11703
الناشرون
1353
الأخبار
7267

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة