إمارات الثقافة والنور


تأليف :

الناشر : الشارقة : مجموعة مسارح الشارقة

سنة النشر : 2010

عدد الصفحات : 327

الوسوم - ثقافة

تقييم الكتاب

شارك مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


يضم الكتاب 6 فصول هي؛ "التراث الشعبي ذاكرة أمة"، و"الإمارات حاضنة المبادرات الثقافية"، و"شيخ المثقفين العرب.. قلب المسرح النابض"، و"أيام الشارقة.. عرس المسرح العربي"، و"الثقافة مسرح"، و"من أرشيف مجموعة مسارح الشارقة".ويسلط الكتاب الضوء على مفهوم الثقافة الشعبية وخاصة الإماراتية ومحتواها من أدب شعبي وأمثال وأغان شعبية، وغيرها من المفردات التي عبرت عن ثقافة الشعب الإماراتي.كما يسلط الضوء على الرعاية الخاصة، التي أولاها حكام الإمارات ومؤسساتها الثقافية للتراث، من خلال تشجيعهم البحث في التراث والجوائز، التي خصصت للباحثين فيه، إضافة إلى العلاقة الخاصة التي ربطت المسرح بالتراث في الإمارات.وتناول الكتاب؛ الجوائز الثقافية التي أرست دعائمها الإمارات، وأولاها الشيخ زايد، مكانة خاصة، وهو النهج الذي سارت عليه بقية الإمارات، ومن بين تلك الجوائز؛ جائزة "الشيخ زايد للكتاب"، و"جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لداعمي الفنون"، وجائزة "سلطان العويس الثقافية"، إضافة إلى عشرات الجوائز الأخرى. وأفرد الكتاب فصلا خاصا عن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، بوصفه ظاهرة ثقافية متميزة في المشهد العربي، ملقيا الضوء على العطاء المسرحي المتميز لسموه، ومفهومه للمسرح، فيما كان المسرح ولا يزال عشق سموه القديم والجديد، معتبرا إياه أداة مجتمعية قيمة وأخلاقية وفكرية، فصاحب السمو حاكم الشارقة، مؤلف ومبدع من منظور تراجيدي ملحمي. وتناول الكتاب في فصل "أيام الشارقة المسرحية"، مهرجان الشارقة المسرحي منذ انطلاقته ودوره في تفعيل الحراك المسرحي، فيما يؤرشف الكتاب للدورات العشرين للمهرجان، وأهم المسرحيات التي عرضت فيه، والشخصيات التي كرمها المهرجان، بينما يطرح في الفصل الخاص بالمسرح، إشكاليات المسرح الإماراتي وواقع مسرح الطفل، إضافة إلى توثيقه لتاريخ الفرق المسرحية.ويختتم الكتاب فصوله بأهم الفعاليات، التي قامت بها مجموعة مسارح الشارقة، خلال عامي (2009 و2010)



هل قرأت هذا الكتاب أو لديك سؤال عنه؟ أضف تعليقك أو سؤالك

تعليقات الزوار


إمارات الثقافة والنور
التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
19961
المؤلفون
11722
الناشرون
1354
الأخبار
7363

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة