جائزة الشارقة للأدب المكتبي


تترافق جائزة الشارقة للأدب المكتبي مع اليوم العالمي للكتاب وتعنى بتعميم ثقافة الكتاب والمكتبات ناشرة ظلالاً وافرة حول أهمية الكتاب بوصفه مستودع معارف وحكم، كما تضع بعين الاعتبار المستجدات في عالم التأليف والمعلوماتية مما يوفر قاعدة مناسبة لثقافة مكتبة وكتاب متجدد.

خلال أكثر من عقد من الزمان بلورت الجائزة معالم طريقها وحددت آفاق رسالتها، فكان حرص إدارة المكتبات على نشر الوعي المكتبي على مستوى المتخصصين والجمهور العام، وتم الإعلان عن الدورة الأولى للجائزة ضمن الاحتفالات بالشارقة عاصمة العرب الثقافية لعام 1998 و قد شملت الدورات السابقة الموضوعات التالية:
الدورة الأولى 1998 المكتبات و التنمية في دولة الإمارات
الدورة الثانية 1999 المكتبة و الإنترنت نظرة مستقبلية
الدورة الثالثة 2000 القراءة و علاقتها بالتنمية الفكرية و الإبداع
الدورة الرابعة 2001 حركة النشر العربية – الواقع و الطموح
الدورة الخامسة 2002 خدمات المعلومات والمراجع في عصر تكنولوجيا المعلومات
الدورة السادسة 2003 المعلومات والتوثيق في عصر العولمة
الدورة السابعة 2004 تسويق خدمات المكتبات والمعلومات
الدورة الثامنة 2005 تخطيط القوى البشرية في المكتبات ومراكز المعلومات
الدورة التاسعة 2007 المكتبات الرقمية في بيئة إلكترونية
الدورة العاشرة 2008 الشبكات والمكتبات
الدورة الحادية عشر 2009 معوقات النشر الإلكتروني في العالم العربي
لدورة الثانية عشر 2010 مستقبل المكتبات باستخدام نظام تكنولوجيا الجيل الثاني للمكتبات Library 2.0
الدورة الثالثة عشرة 2011 :” آفاق جديدة أمام المكتبة العربية”
الدورة الرابعة عشرة 2012 ” حماية المعلومات وتوثيقها في عصر الإنترنت “
الدورة الخامسة عشرة 2013 ” فنون صناعة الكتاب العربي “
الدورة السادسة عشر 2014 – موضوعها: ” التحولات التاريخية في المكتبة العربية الإسلامية “
الدورة السابعة عشر 2015- موضوعها: ” المكتبات العربية في العصر الرقمي “
الدورة الثامنة عشرة 2016-2017 ” واقع الأرشفة الإلكترونية في العالم العربي “

جائزة الشارقة للأدب المكتبي

للتواصل

هيئة الشارقة للكتاب – مكتبة الشارقة
الشارقة - الإمارات العربية المتحدة
ص.ب: 27411
هاتف: 97165166888+ – 97165659995 +
براق : 5166866 6 00971
الموقع الإلكتروني: www.shjlib.gov.ae
البريد الإلكتروني: shjlib@shjlib.gov.ae
التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
21840
المؤلفون
12876
الناشرون
1378
الأخبار
7865

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة