اتحاد كتّاب الإمارات يقبل 23 عضواً جديداً


وافق مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات في اجتماعه الأخير برئاسة حبيب الصايغ رئيس مجلس الإدارة على قرار لجنة العضوية، القاضي بمنح ثلاثة وعشرين من الكتَّاب والأدباء والمبدعين الإماراتيين، والعرب المقيمين في الإمارات عضوية الاتحاد، كما وافق على قرار اللجنة بتأجيل أو رفض قبول تسعة ممن تقدموا بطلبات العضوية.وشمل قرار اللجنة منح العضوية العاملة كلاًّ من: أمل سعيد الشامسي (قاصة)، بشرى عبد الله علي (شاعرة)، جاسم عبيد الزعابي (كاتب مسرحي)، خولة علي السويدي (روائية)، دبي عبدالله بالهول (كاتبة مقال)، سامي سعيد الخليفي (روائي)، سعيد سالم محمد البادي (روائي)، صفية محمد الشحي (كاتبة مقال)، عبد الله محمد المليح (كاتب في القضايا الجنائية)، عبد الرحمن عبد الله نقي البستكي (كاتب مقال)، فاطمة مصبح الظاهري (روائية)، محمد راشد الغفلي (كاتب مسرحي)، مريم مصبح الرميثي (قاصة)، مريم فهد المنصوري (شاعرة)، نادية عبد الحق النجار (روائية). كما منح الاتحاد العضوية المنتسبة لكل من: أشرف إبراهيم الشافعي (شاعر مصري)، حسان وهيب سراي الدين(قاص سوري)، خالد عمر بن ققة (روائي جزائري)، سمية محمد سليمان (قاصة مصرية) طلال عبدالكريم ديباجة (شاعر لبناني)، ماري رشو (روائية سورية)، لواء كمالي سروستاني (قاصة إيرانية)، هبة عبد الحميد الفقي (شاعرة مصرية)، وأجل الاتحاد طلبات العضوية لكل من: أشرف فولي العسال، مصر، أمل علي حاجي، الصومال، جمال حسن شحود و حسام حسين الزعبي، سوريا، سحر حمزة، الأردن، شهناز أحمد عبد الرزاق وعبد الله حسن الحمودي و نبيل أحمد الكثيري من الإمارات.ووجه حبيب الصايغ رئيس مجلس إدارة الاتحاد التهنئة إلى الأعضاء الجدد، وتمنى لهم المزيد من النجاح والعطاء، وقال: «إن اتحاد كتاب وأدباء الإمارات يتجاوب مع نهضة الإمارات الثقافية، ومع واقعها المتغير بامتياز، ومن الطبيعي أن تقبل بين فترة وأخرى مجموعة من الأعضاء الجدد، وذلك لرغبة الكثيرين في الانضمام لهذا الصرح الثقافي».وأضاف الصايغ: «إن لجنة العضوية تجتمع بشكل منتظم، ويطلع مجلس الإدارة على تقاريرها، وعلى إثر ذلك يتم اتخاذ قرار القبول أو التأجيل وفق معايير أدبية صارمة»،وتابع: إن قرارات التأجيل بالنسبة للاتحاد - ويفترض أنها كذلك بالنسبة للمتقدمين - ليست نهاية المشوار، ونأمل أن يتقدموا لنا بجديدهم بشكل دائم، لأن الإنسان يتطور، وتتوسع ثقافته، فيكتب بشكل أفضل نتيجة الممارسة والخبرة، وإننا نرحب بكل جديد، ونعتقد أن اتحاد الكتاب يتطور ويتقدم بأعضائه، وبمدى إسهامهم في الساحة الثقافية وما يضيفونه إليها.


نشر في الخليج 14033 بتاريخ 2017/10/19


الرابط الإلكتروني : http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/d6d9345f-e744-47d7-bffc-afef7925ffa9

المزيد من الأخبار في من كل زاوية خبر- الخليج 14033

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، قتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
18521
المؤلفون
11115
الناشرون
1277
الأخبار
6700

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة