الشارقة ضيف شرف معرض نيودلهي الدولي للكتاب 2019


أعلنت إدارة معرض نيودلهي الدولي للكتاب عن اختيار إمارة الشارقة ضيف شرف الدورة السادسة والعشرين للمعرض الذي يقام في شهر يناير/ كانون الثاني من كل عام، بمشاركة ناشرين وكتّاب من مختلف بلدان العالم.وجاء اختيار الشارقة، تثميناً لجهود صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في دعم الثقافة والكتاب، وتكريماً لما تقوده الشارقة من مبادرات ثقافية على المستوى العالمي، إضافة إلى التأكيد على حجم العلاقات التاريخية والثقافية التي تربط الإمارات والهند.وتستعد الشارقة لمشاركتها في المعرض بسلسلة من الفعاليات والأنشطة، تعكس واقع وتاريخ الحراك الثقافي في الإمارات، إذ تتحضر لتعزيز حضورها في المعرض، بجناح يشمل ما تقدمه الإمارة من مبادرات ومشاريع على المستوى الثقافي، مثل: معرض الشارقة الدولي للكتاب، ومدينة الشارقة للنشر، وقائمة المهرجانات الثقافية والإبداعية السنوية، التي تنفذها الهيئات والمؤسسات الثقافية في الإمارة.وكانت الشارقة دأبت على المشاركة في معرض نيودلهي الدولي للكتاب، حيث تحرص سنوياً وعبر هيئة الشارقة للكتاب، على استعراض فرص التعاون والعمل المشترك مع الناشرين الهنود، لتطوير صناعة الكتاب بين الثقافة العربية والهندية، ورفد القراء الناطقين بمختلف اللغات الشائعة في الهند بأحدث الإصدارات في المشهد الثقافي الإماراتي والعربي. وشكل افتتاح مدينة الشارقة للنشر التابعة لهيئة الشارقة للكتاب واحداً من المشاريع التي عززت روابط العمل الثقافي مع حركة صناعة الكتاب في الهند، إذ بحثت الهيئة مع نخبة من الناشرين الهنود، عبر سلسلة اجتماعات عقدتها خلال مشاركتها في الدورة الخامسة والعشرين لمعرض نيودلهي الدولي للكتاب، الفرص التي توفرها مدينة الشارقة للنشر، على مستوى الطباعة، والتوزيع، والتصميم، وغيرها من الخدمات.يشار إلى أن الشارقة تحل ضيف شرف على عدد من معارض الكتب أبرزها: معرض فرنسا للكتاب كضيف مميز لعام 2018، وضيف شرف معرض ساو باولو للكتاب لعام 2018، ومعرض بولونيا الدولي لكتب الأطفال في العام 2020، كما تحتفي في العام 2019 بإعلانها مدينة عالمية للكتاب، من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونيسكو».وتعد الشارقة المدينة التاسعة عشرة على مستوى العالم التي تحصل على لقب العاصمة العالمية للكتاب بعد مدريد عام 2001، والإسكندرية 2002، ونيودلهي 2003، وأنتويرب 2004، ومونتريال 2005، وتورينو 2006، وبوغوتا 2007، وأمستردام 2008، وبيروت 2009، ويوبليانا 2010، وبوينس آيريس 2011، ويريفان 2012، وبانكوك 2013، وبورت هاركورت 2014، وانشيون 2015، وفروتسواف 2016، وكوناكرى في 2017، وأثينا 2018. وبهذا التكريم تضيف الشارقة إلى سجلها الحافل بالإنجازات لقباً جديداً، إذ نالت لقب عاصمة الثقافة العربية لعام 1998 وعاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2014 وعاصمة للسياحة العربية 2015.


نشر في الخليج 14150 بتاريخ 2018/02/14


الرابط الإلكتروني : http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/8d43f12b-e94a-414a-89cb-3b2633c7e119

المزيد من الأخبار في معارض الكتب- الخليج 14150

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
19702
المؤلفون
11553
الناشرون
1338
الأخبار
7180

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة