الشارقة تنظم جلستين عن النشر في معرض باريس - الإمارات مركز إقليمي لصناعة الكتاب


نظمت جمعية الناشرين الإماراتيين جلستين حواريتين في إطار مشاركة إمارة الشارقة في معرض باريس للكتاب، حملت الجلسة الأولى عنوان «أهمية وجود جمعية ناشرين في صناعة النشر»، وتضمنت عرض تجربة جمعية الناشرين الإماراتيين، كواحدة من الجهات الرائدة في هذا القطاع، والدور الذي تلعبه جمعيات النشر في توسيع نطاق مشاركات الناشرين في المحافل الأدبية والثقافية، على الصعيدين الإقليمي والدولي، بمشاركة كل من راشد الكوس المدير التنفيذي للجمعية، وإيمان بن شيبة المدير التنفيذي لدار سيل للنشر، أحد أعضاء جمعية الناشرين الإماراتيين.جاءت الجلسة الثانية تحت عنوان «المميزات الرئيسية لصناعة النشر في الإمارات»، وتناولت مقومات قطاع النشر في الدولة والدور الذي يلعبه هذا القطاع الحيوي في تحفيز العديد من القطاعات الثقافية الأخرى، وشارك فيها كل من نوح الحمادي عضو مجلس إدارة جمعية الناشرين الإماراتيين، صاحب دار زاجل للنشر والتوزيع، وطلال سالم رئيس ومؤسس دار جميرا للنشر والتوزيع، وأدارتها إيمان بن شيبة.وقال راشد الكوس إن دولة الإمارات تجني بشكل عام، وإمارة الشارقة على وجه الخصوص، حالياً، ثمار بذرة طيبة غرسها قبل أربعة عقود صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، وأولاها الرعاية والدعم، حيث أطلق سموه منذ سبعينات القرن الماضي مشروعه الثقافي الذي هدف من خلاله إلى مخاطبة عقل الإنسان وفكره، إلى جانب إعادة الثقافة العربية والإسلامية إلى الواجهة والصدارة، وإبراز الثراء الكبير الذي تزخر به، ورد الاعتبار لها، وما اختيار الشارقة ضيفاً مميزاً لمعرض باريس الدولي للكتاب إلا إحدى الدلائل التي تؤكد نجاح هذا المشروع التنويري في تحقيق أهدافه.وأضاف أن المشاركة في المعرض ضمن الوفد الرسمي للإمارة أتاحت لنا فرصة استعراض تجربة جمعية الناشرين الإماراتيين في دعم قطاع النشر وسعيها إلى إيجاد بيئة عمل مشجعة للناشرين على الإبداع والتطور المهني بما يسهم في الارتقاء بالقطاع، وبالشأن الثقافي والأدبي في الإمارات، إلى جانب الالتقاء بالكتاب والأدباء والناشرين من مختلف أنحاء العالم، وبحث سبل تعزيز التعاون المشترك معهم في الفترة المقبلة التي نسعى خلالها إلى تعزيز جهودنا لزيادة تنافسية صناعة النشر المحلية.وأوضح الكوس خلال الجلسة الحوارية الأولى كيف يمكن أن يكون تأسيس جمعية للناشرين خطوة في الطريق الصحيح للنهوض بواقع النشر على المستويين المحلي أو الدولي، مستعرضاً التحديات التنظيمية التي تواجهها ملتقيات النشر العربي في الدول التي لا توجد فيها جمعيات للناشرين، إلى جانب ما تحتاجه الجمعيات المهنية من الناشرين لتحقق أهدافها.من جانبها، أبرزت إيمان بن شيبة ما يتطلع إليه الناشرون إلى تحقيقه من جمعيات الناشرين لتسهيل عملهم وتمكينهم من تحسين إصداراتهم وزيادة انتشارها.وفي الجلسة الثانية أكد كل من نوح الحمادي وطلال سالم، النمو المتصاعد الذي يشهده قطاع النشر في الإمارات، ونجاحه خلال الأعوام الماضية في تحقيق الكثير من الإنجازات على الساحتين الإقليمية والدولية، كما استعرضا أبرز مميزات سوق النشر الإماراتي ونقاط القوة التي يمتلكها وأهم المشاريع والمبادرات الثقافية والقرائية الداعمة لقطاع النشر في الدولة.ولفت الحمادي إلى أن سوق النشر الإماراتي يتميز بمزايا فريدة، منوهاً بتوقعات جمعية الناشرين الإماراتيين التي تشير إلى أن دولة الإمارات مؤهلة لتصبح مركز نشر إقليمي وعالمي بفضل مزاياها الاستراتيجية وسهولة الوصول إليها من مختلف دول العالم، وبيئة العمل الحاضنة للإبداع التي تميزها ومشهدها الثقافي المزدهر.واختتمت الجلسة الثانية بمناقشة أبرز التحديات التي تواجه قطاع النشر المحلي وتقديم حلول لها، حيث أوصى المشاركون بضرورة توحيد جهود دور النشر والمختصين والجهات المعنية إلى جانب تخصيص عدة مناطق حرة للنشر ولصناعات إبداعية وثيقة الصلة بالنشر الأمر الذي يجعل دولة الإمارات مركزاً عالمياً للطباعة والنشر والتوزيع والقطاعات الإبداعية الأخرى.


نشر في الخليج 14185 بتاريخ 2018/03/21


الرابط الإلكتروني : http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/213a03b0-fd46-4dcf-ac6e-fe47edf0f7e5

المزيد من الأخبار في الأنشطة والفعاليات- الخليج 14185

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
20182
المؤلفون
11853
الناشرون
1362
الأخبار
7397

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة