خلال جلسة حوارية في "الشارقة القرائي للطفل" الخيال الإبداعي وراء النهضة الكبيرة التي تشهدها الإمارات


بمشاركة كل من كتُّاب الأطفال البريطانيين شانون هايل، ودين هايل، والكاتبة المصرية أمل فرح، نظم مهرجان الشارقة القرائي للطفل الذي ينعقد في دورته 11 لغاية 27 من الشهر الحالي، جلسة حوارية تحت عنوان "عوالم خيالية"، أدارتها الأديبة ليلى الوافي بحضور العديد من رواد المعرض والمتخصصين بأدب وثقافة الطفل داخل وخارج الإمارات.
وأكد المشاركون في بداية الجلسة أن التطوّر اللافت الذي تشهده دولة الإمارات العربية المتحدة في جميع المجالات يعود إلى الخيال الإبداعي الكبير الذي يمتلكه أبناؤها، وقدرتهم على تحويله إلى واقع ملموس وسط فضاء من التجربة والصبر والقوة الثقافية والعلمية والمعرفية، مشيرين إلى أن هذه النهضة ستستمر بلا توقف ما دام الإبداع هو الركيزة التي تستند إليها للوصول الى تحقيق طموحاتها المختلفة.
واستهلت شانون هايل حديثها بالقول: "إن بناء طفل مبدع ثقافياً لابد أن يستند إلى دعم القيم المعرفية التي تلهم فيه حب القراءة، والرغبة في الانفتاح على الثقافات المختلفة، وتشجيع قيم التواصل، وقد أدرك كتّاب أدب الأطفال هذا المبدأ، وصاغوه بشكل متميز لينسجم مع عالم الطفل، فحصلوا بذلك على قاعدة من القراء الحقيقيين الذين يشكلون مسار الهوية الثقافية المتجددة لأوطانهم".
وعلق دين هايل على ذلك بالقول: "إن العناية بالعوالم الخيالية للطفل لا تعني أن يبقى الطفل محلقاً في عالم الخيال دون أن يكون له صلة بعالم الواقع، ومن أجل ذلك كان لابد في التعاطي مع قضايا الواقع التي تبني شخصية الطفل على تقديم أدب الخيال بقالب الحقيقة، لأن الحقيقة هي الفضاء الذي يستطيع فيه الطفل تنمية أفكاره ومشاعره وثقافة دون أن يكون ذلك بمعزل عن عالم خياله غير المقيد بالحدود".
من جهتها قالت كاتبة الأطفال المصرية أمل فرح: "مما يميز عالم الأطفال عن عالم الكبار انعدام الخصوصية الثقافية بين الجنسين، فعلى سبيل المثال لا يهتم الطفل إذا قرأ قصة موجهة للبنات أو للذكور كما هو الحال عند البالغين، وهذا يعني أن الطفل هو أصل الإنسانية التي تتعامل مع الأمور بنظرة مجردة دون عوائق، وهذا معنى أن يكون للطفل خيال، وأن يكون لهذا الخيال قيمة في تشكيل الذائقة الأدبية الإنسانية انطلاقاً من الطفل".


نشر في الشارقة 24 بتاريخ 2019/04/20


الرابط الإلكتروني : http://sharjah24.ae/ar/arts/183313/%D8%A3%D8%AF%D8%A8%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%8A%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D8%B9%D9%8A-%D9%88%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%87%D8%B6%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%A

المزيد من الأخبار في الأنشطة والفعاليات- الشارقة 24

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
21877
المؤلفون
12893
الناشرون
1378
الأخبار
7867

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة