«أدوات نجاح قصة الطفل» في ورشة تفاعلية


نظم برنامج «ورشة»، التابع لجائزة اتصالات لكتاب الطفل، التي ينظمها المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، وترعاها شركة اتصالات، ورشة تفاعلية بعنوان «أدوات نجاح القصة في أدب الطفل»، استهدفت الكتّاب والمؤلفين، الذين شاركوا في الدورات السابقة من الجائزة، ولم يحالفهم الحظ بالفوز، بهدف دعمهم وتعزيز قدراتهم على إنتاج إصدارات جديدة ومميزة، من حيث المحتوى والإخراج في أدب الطفل العربي.
وناقشت الورشة، التي استمرت على مدار ثلاثة أيام متواصلة، وقدمتها الكاتبة اللبنانية نبيهة محيدلي، أبرز النقاط والملامح التي يجب أن يتضمنها كتاب الطفل الناجح، وناقشتها بأسلوب نظري مع تقديم أمثلة عملية لبعض الكتب في هذا الأدب، ثم انتقلت الورشة بالمشاركين إلى التطبيق، من خلال القراءات النقدية لنصوص متنوعة، ومنها نصوص من المشاركين في الورشة.
وطرحت الورشة العديد من التساؤلات التي يجب على الكاتب أو المؤلف وضعها في الاعتبار عند اتخاذ قرار تأليف كتب للأطفال، ومن أهمها: هل على الكاتب أن يكتب ما يريده الطفل أو ما يريده الكاتب؟ وما عناصر القصة الناجحة القادرة على جذب الأطفال إليها؟ ومن المستهدف الحقيقي من هذه الكتب أو الفئة العمرية تحديداً؟ وما المعوقات أمام نجاح قصة الطفل، سواء على مستوى الخلفية أو النظرية التربوية أو على مستوى معالجة القصة، ليصل المؤلف في النهاية إلى توجه واضح يحدد ما يريد أن ينشره. شاركت في الورشة الكاتبة الإماراتية اليازية خليفة، وسحر نجا من لبنان، وعبير الكلباني من عمان، والكاتبة الأردنية لما عازر، والكويتية باسمة الوزان، والكاتبة عبير أنور من مصر. دبي- الإمارات اليوم وقالت رئيسة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين مروة العقروبي: «حرصت جائزة اتصالات لكتاب الطفل من خلال تنظيم هذه الورشة، على فتح المجال أمام الكتّاب والمؤلفين، إلى تحسين جودة ونوعية إصداراتهم الموجهة للطفل، وتحفيزهم على الاهتمام أكثر بإنتاجاتهم الأدبية، من حيث الفكرة والمحتوى والإخراج، لجذب الأطفال إليها، وتشجيعهم على القراءة بمختلف المجالات والموضوعات التي ترفدهم بمعلومات ومضامين تثري مخزونهم الفكري والمعرفي».
وتعود انطلاقة برنامج «ورشة» إلى عام 2013، وذلك على هامش معرض فرانكفورت الدولي للكتاب. ويسعى هذا البرنامج الريادي التابع لجائزة اتصالات لكتاب الطفل إلى دعم وإلهام جيل جديد من المؤلفين، والرسامين، والناشرين الراغبين في تأليف ونشر كتب باللغة العربية للأطفال واليافعين حتى عمر 18 عاماً.


نشر في الإمارات اليوم بتاريخ 2019/06/18


الرابط الإلكتروني : https://www.emaratalyoum.com/life/culture/2019-06-18-1.1224138

المزيد من الأخبار في الأنشطة والفعاليات- الإمارات اليوم

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

عداد الموقع

الكتب
21877
المؤلفون
12893
الناشرون
1378
الأخبار
7867

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة