فاطمة الصايغ : الإمارات تعيش نهضة متألقة


استعرضت الدكتورة فاطمة الصايغ، كتابها «دولة الإمارات العربية المتحدة - صعوبات التأسيس ومقومات البناء» في مكتبة اتحاد الإمارات، وذلك خلال فعالية «كتاب في ساعة» والتي ينظمها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في أبوظبي.
واستهلت الدكتورة الصايغ محاضرتها، بتقديم جزيل الشكر للدكتور جمال سند السويدي، مدير عام المركز، مثمنة الدور الحيوي الذي يقوم به المركز في مختلف المجالات البحثية والمعرفية التي يعمل بها، وحرصه الدؤوب على تنظيم فعاليات تسلط الضوء على تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة وحاضرها ومستقبلها المنشود.
بدأت الدكتورة الصايغ الحديث عن كتابها من خلال الإحاطة بتأسيس الدولة ومراحل المسيرة الاتحادية، وتأكيد أن تجربة دولة الإمارات تعدّ نموذجاً يحتذى به في بناء الدول الحديثة، ومدرسة مرموقة في تأسيس وبناء الدول القومية على أسس واضحة ومتينة، وذلك على الرغم من الصعوبات التي كانت تحيط بالمنطقة.
وتطرقت الصايغ إلى أن تأسيس اتحاد الإمارات واجه عوائق لم تحدّ من قدرة الدولة على التغلب عليها وتطويعها لتصبح عامل وحدة عوضاً عن عامل تشتت، وعن مراحل تأسيس الاتحاد، تطرقت الصايغ في حديثها عن المرحلة الأولى وهي مفاوضات الوحدة من عام 1968 إلى عام 1971 التي سمتها الكاتبة «المخاض العسير» قبل ولادة الاتحاد، ثم المرحلة الثانية الممتدة من عام 1971 إلى عام 1976، التي شهدت أهم لبنة في الاتحاد وهي بناء الانتماء الوطني، ثم تحدثت المحاضِرة عن المرحلة الثالثة بين الأعوام 1976 و1981 وفيها توحّد الجيش وتكونت القوات المسلحة وولدت الدولة العصرية بكامل مقوماتها.
وقالت إن المرحلة الرابعة، وهي الفترة من عام 1981 إلى عام 1991، تميزت بالاستقرار الداخلي في مواجهة الأزمات الخارجية، ثم تبعتها المرحلة الخامسة الممتدة من عام 1991 إلى عام 2001، التي اتسمت بوجود رغبة حقيقية في استمرار المنجز المحلي وبزوغ دولة الإمارات كنجم نشط على الساحة الدولية، تلتها المرحلة السادسة في الفترة من عام 2001 إلى عام 2004، حيث تمكنت الدولة من معالجة التحديات الخطيرة التي واجهها العالم عبر سياسة حكيمة في إدارة الأزمات، أما المرحلة السابعة فهي الفترة من عام 2004 وحتى الآن، وهي فترة التألق التي قادها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وحققت فيها الدولة نهضة تنموية متألقة، وسياسة خارجية نشطة، آتت أُكلَها من خلال الاعتراف الدولي بها كلاعب إقليمي ودولي مهم.


نشر في الخليج 14817 بتاريخ 2019/12/11


الرابط الإلكتروني : http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/505899a6-7d17-46e4-ad7d-b28333b88c6a

المزيد من الأخبار في الأنشطة والفعاليات- الخليج 14817

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

ملاحظة : الموقع عبارة عن قاعدة معلومات فقط و لا يتوفر لديه نسخ من الكتب .

عداد الموقع

الكتب
24641
المؤلفون
14210
الناشرون
1479
الأخبار
8477

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة