التربية أتمت تدريب 182 مُحكّماً لتحدّي القراءة العربي إلكترونياً


اختتمت وزارة التربية والتعليم مؤخراً الدورات التدريبية التي خصصتها لتدريب وتأهيل 182 من محكمي المدارس المختلفة في دولة الإمارات والمشاركين في الدورة الخامسة من تحدِّي القراءة العربي، وذلك عبر مِنصة Microsoft Team الإلكترونية.
وركزت الدورات التدريبية على ثلاث محاور هي؛ أهمية التحكيم على مستوى المدرسة، ومواصفات الطالب القارئ، ومعايير التحكيم.
وعقدت الوزارة جولتي تدريب إلكترونيتين لمجموعتين من المحكمين يومي الأربعاء والخميس الماضيين بقيادة الدكتور فوزي العك، اختصاصي اللغة العربية بإدارة المناهج بالوزارة، وضمت المجموعة الأولى المحكمين في كل من دبي والشارقة وعجمان وأم القيوين ورأس الخيمة والفجيرة، فيما ضمت المجموعة الثانية المحكمين في كل من أبوظبي والعين والظفرة.
وجاءت الدورات التدريبية للمُحكِّمين تمهيداً لبدء التصفيات على مستوى مدارس الدولة، والتي تقوم فيها كل مدرسة بترشيح ثلاثة طلبة من كل مرحلة من المراحل العمرية الأربع التي تضمها وهي؛ المرحلة الأولى من الصف الأول إلى الثالث، والمرحلة الثانية من الصف الرابع إلى السادس، والمرحلة الثالثة من الصف السابع إلى التاسع، والمرحلة الرابعة من الصف العاشر إلى الثاني عشر.
وفي تعليقها على إتمام الدورات التدريبية لمُحكِّمي تحدِّي القراءة العربي، قالت الدكتورة آمنة الضحاك الشامسي، الوكيل المساعد لقطاع الرعاية والأنشطة في وزارة التربية والتعليم: "سعداء بتنظيمنا للدورات التدريبية الخاصة بمُحكِّمي مدارس الدولة المشاركة في الدورة الخامسة من تحدِّي القراءة العربي، ضمن المبادرة التي أطلقها صاحب السُّمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والتي نجحت في حشد الملايين من أبنائنا طلبة المدارس في 52 دولة حول العالم بخصوص مشروع بنَّاء من شأن مُخرَجاته أن تُمثِّل إضافة قيِّمة إلى أبعد مدى على المستويين المعرفي والعلمي للطلبة المُتحدثين بالعربية أو متعلميها والمدركين لأهمية القراءة في صقل شخصياتهم ودعم معارفهم في نواحٍ حياتية عديدة، وهو ما يمثل في حدِّ ذاته مُّكمِّلاً مُهمَّاً للعملية التعليمية في دول العالم" .
وأضافت قائلة: "تحرص وزارة التربية والتعليم على مواصلة أنشطتها وبرامجها حتى مع تواجد منظومة التعلّم عن بعد، وذلك عبر استثمارها لمنصاتها التعليمية الإلكترونية المتعددة، ومتابعة تنفيذ المبادرات ومنها مبادرة تحدي القراءة العربي، وذلك من خلال تحويل أنشطة مثل تدريب المحكمين والتحكيم إلى إلكترونية، تماشياً مع التعليمات الخاصة بالإجراءات الوقائية والاحترازية، وذلك لضمان توفر البرامج التي تدعم تطوير مهارات الطلبة خلال تواجدهم في منازلهم.
وقد جاء عقد دورات تدريب مُحكِّمي تحدِّي القراءة العربي إلكترونياً في إطار التزام الوزارة بصقل مهارات المُحكِّمين ومدِّهم بأفضل الأدوات التي تدعمهم لأداء دورهم في اختيار أفضل المشاركين في التحدِّي بكل نزاهة وشفافية وفاعلية، وقد حصدنا خلال الدورات الأربع السابقة من تحدِّي القراءة العربي خبرات ثرية من شأنها إعداد فرق مُؤهَّلة من المُحكّمين، بما يسهم في الحصول على أفضل المُخرجات من المنافسات.
ما أسهم تحدي القراءة العربي وفي ظل الظروف الراهنة التي أبقت الطلبة بمنازلهم في تمضية أوقاتهم في استكمال جوازاتهم القرائية، وزيادة معدلات قراءتهم للكتب والقصص بدعم من أولياء أمورهم".


نشر في البيان 14548 بتاريخ 2020/04/18


الرابط الإلكتروني : https://www.albayan.ae/across-the-uae/education/2020-04-18-1.3834552

المزيد من الأخبار في من كل زاوية خبر- البيان 14548

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

ملاحظة : الموقع عبارة عن قاعدة معلومات فقط و لا يتوفر لديه نسخ من الكتب .

عداد الموقع

الكتب
25409
المؤلفون
14591
الناشرون
1522
الأخبار
8550

تطوير وتصميم تدوين
جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة