العصير الأحمر


تأليف :

الناشر : Sharjah : Austin Macauley Publishers

سنة النشر : 2021

عدد الصفحات : 224

ردمك ISBN 9789948844464

الوسوم - أدب

تقييم الكتاب

شارك مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


تعالى صوت المؤذن.. إنه المغرب.. الظلام لم يسدل ستاره كاملاً بعد، كأنه ستارة نصف قاتمة، باطنها فيه ظلمة وظاهرها من قبلها نور. تذكَّرت شجرة نخيل صغيرة كانت منتصبة بالقرب من قبر أبي، لمحتها من بعيد، كأنها شبح رمادي يمد ذراعيه في ظلمة مترددة، سرت بخطى مضطربة خائفة، أتلمّس طريقي بحذر، أحاول أن أدرك هل هناك قبر تحتي حتى لا أطأه، تذكَّرت أمي تركض خلفي وأنا صغير، محاولاً أن أتجاوز القبور، لكن ليس هناك نور الآن، وأنا الآن أتلمّس خطاي أكثر وأكثر، أحاول الوصول إلى شجرة النخيل قبل أن تختفي في حلكة الظلام العاتية. أتحرك ببطء… هذا تراب يرتفع مقدار قدم عن الأرض.. أرجِع قليلاً للوراء.. أغيّر مساري لعلَّه قبر.. أسير.. هذا تراب أعلى بنحو قدم أيضاً، لكن رجلي قد وطأته بكاملها.. أستمر رغماً عني. أرفع رأسي.. أنظر إلى النخلة.. هي قريبة الآن، نحو عشرين خطوة سوف أصل، هي الآن ليست شبحاً يقوم في ظلام متردد، إنما هي لوحة لرسام سوداوي المزاج!
https://austinmacauley.ae/ar/books/%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B5%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%B1/



هل قرأت هذا الكتاب أو لديك سؤال عنه؟ أضف تعليقك أو سؤالك

تعليقات الزوار


العصير الأحمر
التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

ملاحظة : الموقع عبارة عن قاعدة معلومات فقط و لا يتوفر لديه نسخ من الكتب .

عداد الموقع

الكتب
28261
المؤلفون
15960
الناشرون
1643
الأخبار
9175

جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة