المقومات الفلسفية للتسامح الثقافي


تأليف :

سنة النشر : 2005

عدد الصفحات : 92

الوسوم - إجتماع

تقييم الكتاب

شارك مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


يكتسي هذا الموضوع أهمية خاصة في وقت عَزَّ فيه التسامح وشاع التعصب الديني والمذهبي والطائفي، واشتد أَوَارُ الصراعات السياسية والثقافية والحضارية. ويتناول الكتاب دلالة مفهوم التسامح اللغوية والاصطلاحية وما عرفه من تطور عبر التاريخ على يد الفلاسفة في الشرق والغرب، وحضوره في الممارسات التاريخية الإسلامية القديمة، وشيوعه في الفكر الغربي ابتداء من القرن السابع عشر، وما اعترض طريقه من عوائق طائفية ومذهبية وعقدية ترسخ عدم التسامح وتكرس التعصب أحيانا



هل قرأت هذا الكتاب أو لديك سؤال عنه؟ أضف تعليقك أو سؤالك

تعليقات الزوار


المقومات الفلسفية للتسامح الثقافي
التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

ملاحظة : الموقع عبارة عن قاعدة معلومات فقط و لا يتوفر لديه نسخ من الكتب .

عداد الموقع

الكتب
27864
المؤلفون
15733
الناشرون
1637
الأخبار
9028

جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة