"هيئة الشارقة للكتاب" تشارك بـ"معرض بولونيا لكتاب الطفل 2024"


تواصل إمارة الشارقة ترسيخ مكانتها ودورها الرائد في تعزيز الثقافة العربية وذلك عبر مشاركتها بفعاليات النسخة الـ61 من "معرض بولونيا لكتاب الطفل" الذي انطلق أمس ويستمر حتى 11 أبريل الجاري في إيطاليا .
وتقود "هيئة الشارقة للكتاب" وفد الإمارة الذي يستعرض المشهد الثقافي المزدهر والمبادرات المخصصة لدعم الكتّاب والرسامين.. وتأتي المشاركة في المعرض في إطار مشروع الشارقة الثقافي ورؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة إذ تلتزم الإمارة بدعم قطاع النشر والمكتبات والصناعات الإبداعية وتسهم بتعزيز البيئة الحيوية التي ترسخ التعاون والشراكات ويشهد الحدث حضوراً عالمياً يجمع 1500 عارض من 100 دولة حول العالم.
يضم وفد الشارقة المشارك عدداً من الجهات والمؤسسات الثقافية في الشارقة وهي "منشورات القاسمي" و"دائرة الثقافة" و"‎الملتقى العربي لناشري كتب الأطفال‎" و"جائزة اتصالات لكتاب الطفل" و"جائزة ترجمان" و"وكالة الشارقة للحقوق الأدبية" وخصصت كل جهة مساحة في جناح الشارقة لعرض مشاريعها ومبادراتها ورؤيتها لتجسيد مركزية الكتب والثقافة في مسيرة التنمية بدولة الإمارات العربية المتحدة ومد جسور التعاون الثقافي بين الشارقة وجميع مدن ودول العالم.
وقال سعادة أحمد بن ركاض العامري الرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للكتاب إن المشاركة في المعارض الدولية واحدة من الخطوات المركزية التي تتخذها الشارقة لبناء جسور تواصل مع عواصم صناعة الكتاب المعرفة في العالم وكان لهذه الخطوة أثر مباشر وكبير في تعزيز مكانة الشارقة مركزا للإنتاج الإبداعي والثقافي في المنطقة العربية والقارة الآسيوية وشمال أفريقيا وفي الوقت نفسه ساهم في دعم توجهات الإمارة ونجاح مبادراتها في تقديم نموذج تنموي متفرد يتبنى الكتاب مسار نهضة ويستثمر في العقول لبناء مجتمعات المستقبل.
وأضاف العامري : “ في هيئة الشارقة للكتاب نمضي بتوجيهات الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيسة مجلس إدارة الهيئة لتحقيق رؤية الشارقة الثقافية ونحضر في معرض بولونيا لكتاب الطفل لاستحداث فرص جديدة وخيارات أوسع أمام جهود النهوض بصناعة كتاب الطفل الإماراتي العربي ودعم مبادراته ورواده والعاملين فيه من فنانين وكتاب وناشرين وغيرهم”.
وخلال "معرض بولونيا لكتاب الطفل" تسلط "هيئة الشارقة للكتاب" الضوء على الفرص الفريدة التي توفرها فعالياتها والتي تشمل "معرض الشارقة الدولي للكتاب" و"مؤتمر الناشرين" و"مهرجان الشارقة القرائي للطفل" و"مؤتمر الموزعين الدولي" إلى جانب المبادرات الجديدة ومنها "مؤتمر الشارقة للرسوم المتحركة" إذ تلعب هذه الأحداث العالمية دوراً رئيساً في تعزيز قطاع النشر ودعم جهود الترجمة بين اللغات والثقافات المتنوعة.
وفي نسخته الـ61 يقطع "معرض بولونيا لكتاب الطفل" خطوات واسعة نحو توسيع نطاقه وشموله و تتضمن مبادراته الجديدة "مركز حقوق سينمائيا وتلفزيونيا" تم تصميمه لربط صناع المحتوى بفرص تحويل كتبهم إلى أعمال سينمائية وتلفزيونية .. كما يجسد التعاون مع "الأمم المتحدة" و"جمعية الرسامين" في نيويورك التزام المعرض بدعم الأسواق الناشئة وضمان تنوع الأصوات في عالم أدب الأطفال.


نشر في وام بتاريخ 2024/04/09


الرابط الإلكتروني : https://wam.ae/fr/article/b2kivwh-%D9%87%D9%8A%D8%A6%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%82%D8%A9-%D9%84%D9%84%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8-%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D9%83-%D8%A8%D9%80%D9%85%D8%B9%D8%B1%D8%B6-%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%88%D9%86%D9%8A%D8%A7-%D9%8

المزيد من الأخبار في معارض الكتب- وام

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

ملاحظة : الموقع عبارة عن قاعدة معلومات فقط و لا يتوفر لديه نسخ من الكتب .

عداد الموقع

الكتب
33444
المؤلفون
18518
الناشرون
1829
الأخبار
10257

جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة