سلطان القاسمي يفتتح مكتبة جرير في مدينة الشارقة


افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح اليوم الأربعاء، مكتبة جرير الواقعة على شارع جادة الشيخ خالد بن سلطان القاسمي في منطقة مويلح بمدينة الشارقة.
وبعد قص شريط الافتتاح، وإزاحة الستار عن اللوح التذكاري، تجول سموه في أرجاء المكتبة، مستمعاً إلى شرح من القائمين عليها حول محتوياتها وما تضمه من مختلف الإصدارات والأدوات والأجهزة المكتبية والمعرفية والتقنية، والتي توفر كافة المستلزمات التي تخدم القراء والطلبة والباحثين والأطفال وغيرهم.
وتضم المكتبة، عدداً من الأقسام موزعة ما بين الكتب العربية والأجنبية منها الكتب الدينية في الدراسات الإسلامية والقرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وكتب اللغة العربية، بالإضافة إلى الكتب والمراجع المتنوعة في التراجم والسير والتاريخ والسياسة والاقتصاد والقانون والفلسفة وعلم النفس والروايات والقصص والكتب التعليمية.
وتحوي المكتبة، قسماً خاصاً لمنشورات القاسمي، تعرض فيه كامل مؤلفات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي وعددها 81 مؤلفاً تتوزع على ضروب المعرفة المختلفة بين الأدب والتاريخ والتحقيق والمسرح.
كما تشمل الأقسام الموجودة، الأدوات الإلكترونية ومستلزمات الحاسوب والأجهزة التعليمية وملحقاتها، والأدوات المدرسية والوسائل والألعاب التعليمية وأقسام التعلم الإبداعي والخيال العلمي.
وتتوزع صالات العرض على طابقين من مبنى المكتبة، كما تحوي اثنين من المقاهي لخدمة الزوار، وتوفر 190 موقفاً للسيارات.
ويعد افتتاح المكتبة في إمارة الشارقة، استمراراً للإقبال الكبير من مختلف المؤسسات على التواجد ضمن الساحة الثقافية والمعرفية والاجتماعية للشارقة، والتي تقدم الدعم الكبير لكافة المؤسسات الثقافية والمثقفين والكتاب والأدباء والفنانين وغيرهم.
وتقع المكتبة على مساحة 6011 متراً مربعاً، وتوفر مساحة عرض تبلغ 3566 متراً مربعاً، وتم تصميمها بالنمط المعماري المعاصر على شكل مكعب مصمت يتزين في أعلاه بمظلة معدنية تحيط المكتبة بالكامل، ويوفر هيكلها المعدني الظل لمساحات واسعة من كل جهات المبنى وتعطيه طابعه الهندسي المميز.
ويتميز مبنى المكتبة، بالإضاءة المستدامة والمستمدة من أشعة الشمس المباشرة طوال اليوم، من خلال النوافذ الزجاجية على طول الواجهات الرئيسة في الطابق الأرضي، إضافة لوجود نوافذ عامودية بالطابق الأول توفر إضاءة جزئية لأماكن العرض ولحماية الكتب من الإضاءة المباشرة.


نشر في الشارقة 24 بتاريخ 2023/03/22


الرابط الإلكتروني : https://www.sharjah24.ae/ar/Articles/2023/03/22/a25

المزيد من الأخبار في من كل زاوية خبر- الشارقة 24

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

ملاحظة : الموقع عبارة عن قاعدة معلومات فقط و لا يتوفر لديه نسخ من الكتب .

عداد الموقع

الكتب
33616
المؤلفون
18613
الناشرون
1836
الأخبار
10314

جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة