«محمد بن زايد للعلوم الإنسانية» تستعرض نشرة «قراءات»


نظمت جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية، بجناحها ضمن برنامجها في معرض أبوظبي الدولي للكتاب 2023، ندوة علمية عن نشرة «قراءات في كتب جديدة» التي تصدرها الجامعة، بالتعاون مع الأرشيف والمكتبة الوطنية، وصدر منها مؤخراً العدد الثالث. واستعرض خلالها الدكتور رضوان السيد، عميد كلية الدراسات العليا والبحث العلمي بالجامعة، خلال الجلسة التي قدمها الدكتور نزار قبيلات، رئيس قسم برامج الماجستير في الجامعة، إرهاصات هذه المجلة البحثية المهمة وأهدافها، وكل ما يتعلق باختيار مضامينها من حيث الآلية والرؤية والموضوع.
وقال الدكتور رضوان السيد، المشرف على نشرة «قراءات في كتب جديدة»، في تصريح لـ«الاتحاد»: إن فكرة النشرة تتعلق بالارتقاء بالثقافة لدى الأساتذة وطلاب الدراسات العليا من خلال الاطلاع على قراءاتها قراءة نقدية والتنويع فيها، وقد نشر فيها حتى الآن 36 أستاذاً من مختلف تخصصات العلوم الإنسانية، وأن هذه الندوة عقدت من أجل الارتقاء والتطوير في هذه النشرة بأعدادها القادمة.
وكان الدكتور رضوان السيد، قد كتب في تقديمه للعدد الثالث من النشرة، الذي صدر مؤخراً: «أميل في العادة، وفي نشرات مراجعات الكتب الجديدة بالذات إلى الدراسات العامة والاستراتيجيات والعلاقات الدولية وفلسفة الدين والتاريخ، ووجهة النظر في ذلك أن المقصود بمجلات مراجعة الكتب نشر الثقافة العامة بموضوعات العصر ومناهج القراءة والرؤية دونما إسراف أو انكماش. وهذا الرأي في استطلاع الجديد سهل القبول والفهم نظرياً، ولكنه عسير الإنفاذ في الواقع والعمل». وأضاف: «لن نجد الجديد في كل هذه المجالات كل مرة، وإذا تقصدنا الجديد دائماً فقد لا ننشر إلا في جانب أو جانبين مما ذكرناه سابقاً، وأزعم أنه رغم العسر والصعوبة في الوصول إلى الجيد والجديد، فإن التوازن أمكن تأمينه لجهتي التعدد والتنوع».
قال د. رضوان السيد: «تقدم للقراءة النقدية عدد من الزملاء ذوي الكفاية والتجربة الأكاديمية. ومع بدء التحضير للعدد الثالث هذا من مجلة (قراءات) صار عندنا مصدر جديد، سواء للكتب الجديدة أو المراجعات، فالمجلة تنشر عددها الثاني كما الأول على منصة الجامعة».
وأضاف: «كما أن الأرشيف الوطني الذي يعاوننا في طبع المجلة وتوزيعها توسع في حملته للتعريف بالمجلة، ولذلك تلقينا اتصالات كثيرة، إما لاقتراح كتب أو مراجعات. فما عاد الأمر قاصراً على ما أعرف أو أستطيع معرفته من طريق رسائل دور النشر العالمية أو دور نشر الجامعات. والزملاء الجدد أيضاً منهم من يعرف وينشر بالإيطالية والإسبانية، فما عادت الإنجليزية والفرنسية متفردتين في المجلة».


نشر في الإتحاد 17486 بتاريخ 2023/05/23


الرابط الإلكتروني : https://www.alittihad.ae/news/%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D8%A9/4377090/-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%A8%D9%86-%D8%B2%D8%A7%D9%8A%D8%AF-%D9%84%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%B3%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9--%D8%AA%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%B

المزيد من الأخبار في الأنشطة والفعاليات- الإتحاد 17486

شارك هذا الخبر مع أصدقائك تويتر فيسبوك جوجل


أضف تعليقاً

تعليقات الزوار


التبراة : والجمع ( تباري ) وهي المغاصة التي يكثر في قاعها المحار الذي يحتوي على اللؤلؤ . فيقال ( المركب عنده تبراه ) أي وجد مغاصة يكثر فيها اللؤلؤ في قاعها الرملي . وقيل أن مناطق ( التبراة ) تسري ليلاً من مكان إلى آخر ، وأن المحار يطوف على سطح البحر ، فيلمع وكأنه ألوف المصابيح الدقيقة المنثورة على سطح البحر ، فتلاحقه سفينة الغوص حيثما ذهب . ( معجم الألفاظ العامية في دولة الإمارات العربية المتحدة )

التبراة : موقع إماراتي يتناول مئات المواضيع التي تضيء شعلة حب الكتاب لدى أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ( شخصيات وهيئات ومؤسسات ) في نشر ودعم الكتاب على مستوى العالم وبكل اللغات . كما يعرض لأكثر من ألف عنوان كتاب يتم نشره سنوياً منذ بداية الألفية الثالثة .

ملاحظة : الموقع عبارة عن قاعدة معلومات فقط و لا يتوفر لديه نسخ من الكتب .

عداد الموقع

الكتب
33138
المؤلفون
18378
الناشرون
1815
الأخبار
10104

جميع الحقوق محفوظة - موقع التبراة